اتهام ضابط جيش باغتصاب قاصر بولاية وسط دارفور

زالنجي: شيماء حارن رميلة
اتهم ضابط برتبة ملازم أول في الجيش السوداني يدعى (أ.أ.م.أ) يعمل في الفرقة (16) بمحلية كأس بولاية جنوب دارفور، باغتصاب الفتاة (ا.ا) البالغة من العمر (17) عاما بمنطقة طور بغرب جبل مرة بولاية وسط دارفور، يوم الاربعاء ٢٢ أبريل الجاري بمنزل الضحية.
وتعود وقائع الحادثة حسب إفادة القيادي بالمنسقية العامة لمعسكرات النازحين واللاجئين آدم رجال لـ(مدنية نيوز) أمس، إلى أن المتهم قام بمتابعة الفتاة (ا.ا) من سوق طور حتى وصلت منزلها وهددها بمسدس واغتصبها أثناء غياب أسرتها، وهرع الجيران إلى مسرح الجريمة وأبلغوا قائد الجيش وبعد إكمال الإجراءات وإجراء كشف طبي بمستشفى نرتتي والذي أثبت الواقعة، تم فتح بلاغ لدى شرطة نرتتي بالرقم (189) تحت المادة (45)، كما تم إبلاغ المنظمات العاملة في مجال حقوق الإنسان بالمنطقة.
واضاف رجال أن جرائم الاغتصاب والتحرش الجنسي ضد القاصرات مستمرة بإقليم دارفور، خاصة النازحات في معسكرات النزوح المختلفة، وطالب الجهات الحكومية بالتصدي لهذه الانتهاكات الإنسانية ضد النساء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *