خبراء وسياسيون المؤتمر الاقتصادي سيساهم في حل الأزمة الاقتصادية


الخرطوم.. حسين سعد
توقع سياسيون وخبراء اقتصاديون بأن يخرج المؤتمر الاقتصادي القومي الاول الذي انطلقت جلساته أمس بقاعة الصداقة بالخرطوم يخرج بمعالجات تساهم في حل الأوضاع الاقتصادية وقال
الاستاذ محمد عبدالله الدومة والي غرب دارفور نتوقع خروج المؤتمر الاقتصادي بمخرجات تسهم بصورة كبيرة في تطوير وتنمية الاقتصاد القومي والولايات .
واكد الدومة ان ولايته تعتبر من اغنى الولايات بالبلاد لما تتمتع بها من موارد طبيعية هائلة خاصة في مجال الثروة الحيوانية والاراضي الزراعية الخصبة الشاسعة التي تحتاج الى ادخال التقانات الحديثة لزراعة اكبر مساحة ممكنة منها والتحول من الزراعة التقليدية الى الزراعة الحديثة وكشف عن وجود اعداد كبيرة من المناجم للذهب وبعض المعادن النفيسة والتي تحتاج الى خطط واستراتيجيات لإستخراجها وتوظيفها في المجالات التي تعمل على تنمية وتحسين الاقتصاد وقال الدومة ان ولاية غرب دارفور تعتبر الميناء البري لدول غرب افريقيا الامر الذي يدعو الى استعجال تنفيذ المنطقة الحرة في الحدود السودانية التشادية والتي وضع لها حجر الاساس منذ اعوام خلت ولم تجد التنفيذ مؤكدا ضرورة تفعيل دور الجمارك للاسهام مع المنطقة الحرة في المجال الاقتصادي واعتبر والي غرب دارفور المؤتمر تجربة جديدة تعمل على استنهاض الطاقات للنهوض بالاقتصاد القومي والمحلي من جهته قال عضو
لجنة المؤتمر الاقتصادي القومي كمال كرار ان المؤتمر هو محاولة لصياغة رؤية اقتصادية وطنية لمعالجة الاقتصاد السوداني خلال الفترة الانتقالية وما بعدها
وأوضح أن الوضع الراهن يشهد أزمة عميقة في الاقتصاد لافتا الى ان كل المعالجات ألمؤقتة فشلت في علاج الازمة، مبينا ان هناك رأي قاطع بأن السياسات المتبعة من خلال موازنة 2020 والإجراءات التي اتخذتها اللجنة الاقتصادية للطوارئ فاقمت من مشكلة الاقتصاد، وعليه كان لابد من عقد هذا المؤتمر للتباحث مع العديد من الجهات ذات الصلة لإنتاج افكار وسياسات جديدة لإخراج الاقتصاد من وهدته بعيدا عن وصفات البنك الدولي وصندوق النقد ونبه الى ضرورة ان توضع التوصيات موضع التنفيذ وبشكل عاجل خصوصا في ظل الأوضاع الصعبة التي يعيشها المواطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *