حمدوك: السلام ليس لاقتسام السُّلطة والثروة


جوبا: مدنية نيوز
قال رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك، إن توقيع السلام بجوبا بين الحكومة وحركات الكفاح المسلح سيظل أولى أولويات الثورة.
ووصف حمدوك خلال مخاطبته احتفال توقيع السلام بجوبا السبت، الاتفاق بأنه أولى الخطوات لمشوار البناء والتعمير والتنمية، وأضاف: (السلام ما كان يكون إلا بجوبا)، وقال إن شعار شعب واحد في دولتين حقيقة لا مجاز.
وجدد حمدوك الدعوة لرئيس الحركة الشعبية قطاع الشمال عبد العزيز الحلو ورئيس حركة تحرير السودان عبد الواحد محمد نور، للانضمام إلى السلام لتحقيق للسلام الشامل.
وقال رئيس الوزراء إنّ اتفاق اليوم ليس لاقتسام السُّلطة والثروة، بل صفحة جديدة لإنسان السودان لينعم بالسلام والاستقرار والأمان.
وأوضح حمدوك، أنهم شرعوا في مُجابهة التحدي من خلال عقد مؤتمر أصدقاء السودان والمؤتمر الاقتصادي القومي الذي شاركت فيه الجبهة الثورية مؤخراً، وكشف عن طرح مشروع الأحزمة الخمسة الذي يُساعد على إسكات البندقية، وقال: (لا تنمية بدون سلام ولا ديمقراطية بدون تنمية وسلام).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *