الاتحاد الأوروبي والوكالة الألمانية يطلقان برنامجاً للتوظيف بدارفور

الخرطوم: حسين سعد

أعلن رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في السودان، السفير روبرت فان دن دول والمديرة العامة لإدارة أفريقيا بالوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ) سابين مولر، انطلاق برنامج مهارات توظيف الشباب (YES) وذلك بحضور وزيرة العمل والتنمية الاجتماعية لينا الشيخ بالنيابة عن حكومة السودان.

وبحسب بيان صحفي  تحصلت (مدنية نيوز) على نسخة منه فإن برنامج توظيف الشباب والذي سيتم تنفيذه بواسطة الوكالة الألمانية للتعاون الدولي يهدف لدعم التعليم والتدريب التقني والمهني الموجهين حسب احتياجات سوق العمل في كل من الفاشر (ولاية شمال دارفور)، والجنينة (ولاية غرب دارفور)، ونيالا (ولاية جنوب دارفور).

ويبلغ إجمالي حجم برنامج مهارات توظيف الشباب (18) مليون يورو ويشترك في تمويله الاتحاد الأوروبي (15 مليون يورو) والوزارة الاتحادية الألمانية للتعاون الاقتصادي والتنمية (BMZ) بقيمة إضافية قدرها 3 ملايين يورو. وهذا الدعم المقدم حديثاً لتشغيل الشباب وتأهيلهم في دارفور يكمل ويوسع الأنشطة الجارية بالفعل لدعم التعليم والتدريب في المجالين التقني والمهني وتنمية القطاع الخاص في الفاشر والجنينة ونيالا، بتمويل إجمالي قدره (13) مليون يورو بواسطة (BMZ).

وسيخلق البرنامج أثراً اقتصادياً وتنموياً وفرص عمل أكبر في إقليم دارفور، من خلال تمكين الشباب وتوفر فرص عمل حقيقية للشباب والفئات المستهدفة على وجه الخصوص، ومن المتوقع حسب البيان أن يستفيد (1000) متدرب من الفرص الإضافية التي سيتم طرحها وفقاً لاحتياجات سوق العمل، وأن تتلقى (600) مؤسسة من ورش العمل والشركات الصناعية الصغيرة خدمات لتطوير أعمالهم التجارية، وزيادة فرص الشباب للحصول على وظائف.

وقال السفير فان دن دول في كلمته: (أنا واثق من أن هذا البرنامج سيدعم شباب دارفور الذين شاركوا بفاعلية في أحداث التغيير الأهم  للعام 2019، من خلال مساعدتهم في العثور على التدريب في المجالات التي تهمهم. وبالتالي فيما بعد بإمكانهم أن يجدوا عملاً لائقاً ودائماً).

ومن جانبها قالت مولر: “تلتزم الوكالة الألمانية للتعاون الدولي بالمساهمة في تحقيق هدف الحكومة السودانية المتمثل في توفير (55.000) فرصة عمل للشابات والشبان في السودان. وبهذا الجهد المشترك الذي يبذله الاتحاد الأوروبي والوكالة الألمانية للتعاون الدولي بالنيابة عن الحكومة الألمانية، نأمل أن نخلق آفاقا ملموسة للشباب في السودان الجديد والذي أعلنت الحكومة الألمانية مؤخراً معاودة التعاون الثنائي معه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *