الأمة القومي يرحب بالاستعانة بالأمم المتحدة تحت الفصل السادس

الخرطوم: مدنية نيوز
دعا حزب الامة القومي، لمراجعة نتائج مفاوضات السلام الجارية في جوبا، واعتماد النتيجة كإتفاق إطاري يعرض بأعجل ما يكون للمؤتمر القومي للسلام، باعتباره المؤتمر الجامع لكل أصحاب القضية وبمراقبة أفريقية ودولية لإبرام اتفاقية السلام العادل الشامل واعتمادها جزءاً لا يتجزأ من الدستور.
وأوضح الحزب في بيان من الأمانة العامة تحصلت (مدنية نيوز) على نسخة منه اليوم السبت، إنه تدارس يوم أمس الجمعة، القضايا المهمة المطروحة على الساحة السودانية، ومنها قضية السلام وأكد أهمية المفاوضات التي أجريت في جوبا برعاية من حكومة جنوب السودان.
وقال البيان (مع أن المفاوضات تمت بغير استراتيجية متفق عليها ولم يحضرها كل شركاء السلام المعنيين بذلك وانفتح المجال لإقحام موضوعات برامجية ليست من أسباب الاقتتال ولا من آثاره فإن المفاوضات حققت تقدماً ونتائجها الآن مكان بحث أمام المجلس الأعلى للسلام).
وأضاف (يرجى أن تراجع نتائج المفاوضات واعتماد النتيجة كاتفاق إطاري يعرض بأعجل ما يكون للمؤتمر القومي للسلام، المؤتمر الجامع لكل أصحاب القضية وبمراقبة أفريقية ودولية لإبرام اتفاقية السلام العادل الشامل واعتمادها جزءاً لا يتجزأ من الدستور).
وأعلن حزب الأمة القومي ترحيبه بالاستعانة بالأمم المتحدة تحت الفصل السادس، ودعا القوى السياسية للاتفاق على الدور المطلوب من الأمم المتحدة، بما لا يمس السيادة الوطنية.
ورحب الحزب في بيانه بزيارة رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، للولايات المتحدة الأمريكية، وتمسك البيان في الوقت ذاته برفض (صفقة القرن) التي وصفها بالظالمة والتطبيع.
وفي سياق متصل بالمؤتمر الاقتصادي القومي ، أعلن الحزب رفضه تأجيل المؤتمر لأجل غير مسمى، وطالب بعقده في النصف الأول من مايو، وكشف عن إعداده مشروعاً كاملاً للمؤتمر، واقترح البيان عقد المؤتمر عبر الوسائط الحديثة إذا حالت الظروف الصحية عن عقده بالطريقة التقليدية، وذكر (القضايا المطلوب حسمها عن طريق المؤتمر عاجلة وضرورية).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *