مواطنون بدارفور يحصلون على المساعدات لأول مرة منذ (10) سنوات

الخرطوم: مدنية نيوز

تمكن اكثر من 350000 من سكان مناطق جبلية في جنوب دارفور من الحصول على مساعدات انسانية لاول مرة منذ عشرة سنوات وهي مناطق كان يتعذر الوصول اليها وفقا لنشرة اعلامية اصدرتها الامم المتحدة يوم الخميس.

فقد تمكنت وكالات الأمم المتحدة والشركاء في المجال الإنساني من توفير المساعدة للبقاء على الحياة لحوالي 350000 شخص في أجزاء كان يتعذر الوصول إليها من قبل في منطقة جبل مرة، في جنوب دارفور، على مدى الأشهر التسعة الماضية ،حيث تمكنت الجهات الموفرة للعون من التغلب على التحديات الهامة، بما في ذلك جائحة الكرونا حيث صل العاملون في المجال الإنساني إلى مجتمعات مختلفة لأول مرة منذ 10 سنوات، خلال تقييم الحاجة الذي تم إجراؤه في نهاية يونيو في المنطقة.

وقالت نشرة الامم المتحدة انه ووفقًا للنتائج الأولية للدراسات، فإن مئات الآلاف من المواطنين في العديد من المجتمعات المحلية في المنطقة لا يحصلون إلا على القليل من المياه الصالحة للشرب ومنتجات النظافة والصرف الصحي واحيانا يفتقرون إليها تماما، كما يفتقرون إلى خدمات الصحة والتغذية والتعليم والحماية.

وقال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية انه ووفقا للمهمة الأخيرة، امكن  تقييم الوضع في محلية جنوب جبل مرة، على الحدود بين المناطق الحكومة وجيش تحرير السودان – عبد الواحد وانه   وفقاً لقادة المجتمع، هناك حوالي 127،000 شخص في قرية خولابانق وحدها اضافة الى 11800 نازح من القرى المجاورة و9400 من العائدين الى قراهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *