(يونيسف) تجيب عن الأسئلة المتداولة حول مرفق (كوفاكس) ومشاركة السودان

الخرطوم: مدنية نيوز
تعمل اليونيسف مع الحكومة والشركاء لتقديم اللقاحات وتوزيعها. ويشمل ذلك تقديم الدعم الفني للحكومة في التخطيط لتوزيع اللقاح وتعزيز سلاسل التوريد، وتدريب العاملين في مجال الصحة، وبناء الثقة في اللقاحات من خلال انخراط المجتمعات المحلية، ومعالجة المعلومات الخاطئة والعوائق الأخرى التي تحول دون استيعاب هذه اللقاحات. بدأت اليونيسف العمل مع الحكومة السودانية لتقييم سلسلة التبريد والقدرات اللوجستية وسد الفجوات المحتملة في قدرات سلسلة التوريد.

ما هو كوفاكس؟

كوفاكس هو منظومة تعاون عالمية تعمل على تسريع تطوير وإنتاج والحصول العادل على تشخيص وعلاجات ولقاحات “كوفيد-19”. ويهدف مرفق كوفاكس إلى شراء وتوريد جرعات لقاح آمن وفعّال ومعتمد، وتوزيعه بشكل عادل في جميع أنحاء العالم، ومن ضمنه السودان.

تشترك الأطراف التالية في قيادة كوفاكس؛ تحالف ابتكارات التأهب للأوبئة (CEPI)، والتحالف الدولي للقاحات (GAVI) ومنظمة الصحة العالمية (WHO). تعمل المبادرة مع الحكومات، بما فيها الحكومة السودانية والشركات المصنعة، وذلك لضمان توفير لقاحات “كوفيد-19” الآمنة والفعالة على وجه السرعة وبأسعار معقولة للسكان الأكثر عرضة للخطر في جميع أنحاء العالم، بغض النظر عن مستوى الدخل.

ما هو مرفق كوفاكس؟

مرفق كوفاكس العالمي للقاحات هو وسيلة مالية تم إنشاؤها خصيصًا ضمن كوفاكس. وهي آلية متاحة لكل الدول، والتي يمكن للدولة من خلالها الحصول على لقاحات “كوفيد-19” بشكل منصف وفي أسرع وقت ممكن.

يهدف مرفق كوفاكس إلى توفير ما لا يقل عن ملياري جرعة من لقاحات “كوفيد-19” المعتمدة بحلول نهاية عام 2021، مما يمكّن الاقتصادات المشاركة من حماية الطواقم العاملة في الخطوط الأمامية في مجال الرعاية الصحية والعاملين الاجتماعيين، فضلاً عن الفئات الأخرى الهشة والمعرضة للخطر، وذلك بهدف تقليل الوفيات والأمراض، وبالتالي حماية النظام الصحي.

ماذا تفعل اليونيسف داخل مرفق كوفاكس؟

تقود اليونيسف الجهود لشراء وتوزيع/توريد ونشر لقاحات “كوفيد-19” لجميع المشاركين في كوفاكس. إنها أكبر وأسرع عملية شراء وإمداد للقاحات في العالم كجزء من الخطة العالمية لمرفق الوصول العالمي للقاحات “كوفيد-19″، وذلك بقيادة التحالف الدولي للقاحات.

هل يفتح مرفق كوفاكس أبوابه أمام السودان؟

مرفق كوفاكس مفتوح أمام السودان كواحدة من بلدان التزامات السوق المسبقة. وقد تم اعتماد السودان رسميًا كبلد مشارك في منشأة كوفاكس. وكان مجلس التحالف الدولي للقاحات قد وافق في تموز/يوليو 2020 على التحالف الدولي للقاحات باعتباره الجهة القانونية لإدارة لقاح”كوفيد-19″ من خلال “مرفق “كوفاكس”، وهو آلية عالمية لتجميع الموارد والطلبات على لقاحات “كوفيد-19” بهدف تسريع توافر اللقاحات المأمونة والفعالة والحصول عليها بشكل مُنصف.

كيف يتم هذا الأمر في السودان؟

تعمل اليونيسف مع الحكومة والشركاء لتقديم اللقاحات وتوزيعها. ويشمل ذلك تقديم الدعم الفني للحكومة في التخطيط لتوزيع اللقاح وتعزيز سلاسل التوريد، وتدريب العاملين في مجال الصحة، وبناء الثقة في اللقاحات من خلال انخراط المجتمعات المحلية، ومعالجة المعلومات الخاطئة والعوائق الأخرى التي تحول دون استيعاب هذه اللقاحات. بدأت اليونيسف العمل مع الحكومة السودانية لتقييم سلسلة التبريد والقدرات اللوجستية وسد الفجوات المحتملة في قدرات سلسلة التوريد.

ما هو عدد اللقاحات التي سوف يحصل عليها السودان من خلال مرفق كوفاكس؟

من خلال مرفق كوفاكس ، طلب السودان لقاحات كوفيد-19 لتغطية 8.5 مليون شخص ، يمثلون 20 في المائة من سكانه. من المتوقع أن يتلقى السودان أكثر من 800,000 جرعة في مارس كجزء من بداية حملة التطعيم ضد فيروس كورونا.

نقلاً عن: يونيسف السودان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *