تعيين المبعوث البريطاني للقرن الإفريقي قائماً بالأعمال في السودان

الخرطوم: حسين سعد
أعلنت المملكة المتحدة أن جوليان رايلي المبعوث البريطاني الخاص للقرن الأفريقي والبحر الأحمر، سيتولى أيضاً مهام السفارة البريطانية في السودان حتى مايو في أعقاب الزيارة التاريخية التي قام بها وزير الخارجية دومينيك راب إلى الخرطوم في يناير، وتم تكليف رايلي بمهام توسيع علاقة المملكة المتحدة مع حكومة السودان.
وقال رايلي: (ان أول وظيفة لي كدبلوماسي بريطاني كانت في السودان وتسعدني العودة هنا مرة أخرى. السودان لاعب حيوي في منطقة القرن الأفريقي حيث يلعب دور كبير في البحر الأحمر وحوض النيل وعبر رئاسة الإيقاد).
وأضاف بحسب البيان الصحفي للسفارة البريطانية: (انني أتطلع إلى العمل على توسيع الشراكة العميقة بالفعل بين المملكة المتحدة والسودان).
وفي هذا الأسبوع، سينضم رايلي في اجتماعاته الأولية مع الجانب السوداني بوب فيرويذر، المبعوث البريطاني الخاص للسودان وجنوب السودان. ومن المنتظر أن يلتقي رايلي وفيرويذر شخصيات بارزة في حكومة السودان لدفع الحوار الاستراتيجي الذي أطلقه وزير الخارجية دومينيك راب ووزير الخارجية المكلف آنذاك عمر قمرالدين في يناير الماضي بين المملكة المتحدة والسودان. كما سيجتمعان مع الجهات الفاعلة في المجتمع المدني بما في ذلك الشباب والنساء.
كما يناقش رايلي و فيرويذر القضايا المحلية والإقليمية، بما في ذلك كيفية دعم المملكة المتحدة للعدالة الانتقالية، وتنفيذ اتفاقية جوبا للسلام، والمرحلة الثانية من مفاوضات السلام، والإصلاحات الاقتصادية، وإنشاء هياكل الحكم الجديدة في السودان.
بالجدير بالذكر أن دعم المملكة المتحدة للسودان 125 مليون جنيه إسترليني في هذه السنة المالية بما في ذلك 40 مليون جنيه إسترليني لبرنامج دعم الأسرة في السودان. كما أشارت المملكة المتحدة إلى نيتها تقديم قرض مرحلي بقيمة 330 مليون جنيه إسترليني لتسوية متأخرات السودان المستحقة لبنك التنمية الأفريقي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *