الري: ملتزمون بالاتفاق مع مزارعي حداف وود الفضل

الخرطوم: مدنية نيوز
أكدت وزارة الري والموارد المائية، حرصها على ري المساحات المقترح زراعتها بمكتبي الحداف وود الفضل بالقسم الشرقي لمشروع الجزيرة والمناقل خلال العروة الصيفية المقبلة، عقب الإحلال والإبدال الذي تم لطلمبات الجنيد الوحدة الثانية لتعيد الحياة لأكثر من 45 ألف فدان طالتها يد الإهمال والتقصير خلال فترة النظام السابق.
وأعلن وكيل الري والموارد المائية المهندس ضو البيت عبد الرحمن، جدية وزارته لتنفيد بنود الاتفاق الذي تم مع مزارعي مكتبي الحداف وود الفضل فيما يتعلق بتأهيل فرع تمبول بطول 5 كيلومتر كمرحلة أولى يتوقع الانتهاء منها قبل منتصف الشهر الجاري، وذلك بفضل توفير الكراكات وآليات الحفر المطلوبة، مطمئنا المزارعين والجهات ذات الصلة بنجاح الموسم الصيفي وعودة الروح من جديد لرفع الإنتاج بمكتبي الحداف وود الفضل.
وقال الوكيل خلال جولته التفقدية التي قام بها اليوم الإثنين، للوقوف على سير عمليات تأهيل فرع تمبول بالقسم الشرقي، إن الوزارة لن تحيد عن خط التنمية في كل مواقع السودان والمشاريع المروية.
من جانبه أكد مساعد المدير لقسم ري الجنيد نصر الدين حسن طه، متابعتهم المستمرة لاعمال التأهيل وازالة الاطماء المتراكمة على فرع تمبول بازالة 200 الف متر مكعب كمرحلة أولى، ويتوقع الانتهاء منها خلال هذا الشهر من جملة 950 الف متر مكعب الى جانب تطهير القنوات الفرعية وتركيب الأبواب الرئيسية، وتوزيع 200 ماسورة خرسانية لابو عشرينات متبقية من الموسم السابق.
وأعلن طه حسب مكتب إعلام وزارة الري، أن العمل يسير كما هو مخطط له، مطمئنا المزارعين ببداية مبشرة للعروة الصيفية القادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *