قاضي محكمة إنقلاب 1989م يعلن تنحيه عن القضية

الخرطوم: أم سلمة العشا

أعلن قاضي المحكمة العليا المكلف بقضية محاكمة متهمي انقلاب 1989، أحمد علي أحمد، تنحيه عن السير في مواصلة الدعوى الجنائية التي يواجه فيها الرئيس المخلوع عمر البشير الاتهام و27 آخرين من قادة النظام السابق.

وقال القاضي ورئيس هيئة المحكمة في جلسة اليوم الثلاثاء، إنه دفع بطلب إلى رئيس القضاء لتنحيته عن مواصلة السير في الدعوى، وذكر أن الشكاوى المقدمة من هيئتي الاتهام والدفاع هي السبب في تنحيه من المحكمة.

وبرر القاضي تنحيه عن مواصلة الجلسات للشكوى التي تقدمت بها هيئة الاتهام لرئيس القضاء المكلف ضد رئيس هيئة المحكمة، وتطالب بتنحيته لوجود مخالفات في سير الدعوى الجنائية رأت هيئة الاتهام بأنها تدور داخل قاعة المحكمة، والتفاف مجموعة من هيئة الدفاع حول القاضي عقب الجلسة، وبين القاضي أن الاتهام أورد في مذكرته أن المحكمة دائماً تفصل في طلبات الدفاع بخلاف طلبات الاتهام.وذكر أن مذكرة الاتهام أشارت إلى وجود تقارير طبية تتعلق ببعض المتهمين لم تعرض عليهم، مشيراً إلى أن الشكوى ضد هيئة المحكمة لم تكن الأولى، وقد سبق أن تقدمت إحدى هيئات الدفاع عن المتهمين بعريضة شكوى.

وقرر القاضي رئيس هيئة المحكمة رفع جلسات المحاكمة إلى العاشر من أغسطس، إلى حين الفصل في طلب التنحي المودع لدى رئيس القضاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *