حمدوك يتعرض لمحاولة اغتيال والحكومة تتوعد بالحسم

الخرطوم: مدنية نيوز

تعرض موكب رئيس الوزراء د.عبد الله حمدوك صباح اليوم الإثنين، لهجوم إرهابي أثناء سيره من منزله إلى رئاسة مجلس الوزراء في الخرطوم، وقد تعرض الموكب لتفجير وإطلاق رصاص أسفل كوبري كوبر، ولم يصب أحد بأذى عدا أحد أفراد التشريفية من الشرطة كان يقود دراجة نارية ضمن الموكب.

وقال الناطق باسم مجلس الوزراء فيصل محمد صالح في بيان حصلت (مدنية نيوز) على نسخة منه، إن حمدوك يمارس الآن مهامه المعتادة بمكتبه، وقد بدأت السلطات الأمنية إجراءاتها للتحقيق في الحادث ومعرفة مرتكبيه.

وأضاف صالح أن الحكومة تعلم أن هناك من يستهدف ثورة الشعب السوداني والمكاسب التي حققها بنضالاته ودماء شهدائه، وأضاف: (لكننا نؤكد أن إرادة الثورة باقية وأن مسيرتها مستمرة ولن تفقد بوصلتها أبداً، وأن الإرادة الشعبية الغلابة ووحدة قوى التغيير هي ضمان استمرار ثورتها وهي الإرادة التي ستجعل الردة مستحيلة).

وشدد الناطق باسم الحكومة أنه سيتم التعامل بالحسم اللازم مع كل المحاولات الإرهابية والتخريبية والمُضي قدماً في تنفيذ مهام الثورة وتفكيك ركائز النظام القديم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *