مواكب (21) أكتوبر تهتف بالدولة المدنية وتندد بمؤامرات العسكر

الخرطوم: مدنية نيوز

انطلقت صباح اليوم الخميس، مواكب (21) أكتوبر المطالبة بالدولة المدنية في العاصمة والولايات، وشددت المشاركون بها على مدنية الدولة ورفض الانقلابات والمؤامرات العسكرية ضد الحكومة الانتقالية، وطالبوا بهيكلة المؤسسات العسكرية والأمنية وتسليم المطلوبين للمحكمة الجنائية الدولية.

وبدأت المواكب في الساعة الواحدة بتوقيت الثورة في الخرطوم وامدرمان والخرطوم بحري وكل ولايات السودان، ورددت الجماهير هتافات تطالب بالحكومة المدنية وتنفيذ بنود الوثيقة الدستورية، وتشكيل المجلس التشريعي والمفوضيات المنصوصة في اتفاق جوبا للسلام.

ورفع الثوار صور شهداء ثورة ديسمبر المجيدة، وطالبوا بالقصاص ورعاية الجرحى والبحث عن المفقودين وتسليم رئاسة المجلس السيادي للمدنيين. وشهدت عدد من مدن الولايات مواكب حاشدة، بجانب معسكرات النازحين في دارفور، وعدد من القرى.

وشهدت الشوارع مشاركة واسعة للنقابات والتجمعات المهنية، على رأسها شبكة الصحافيين السودانيين واللجنة المشتركة لنقابة الصحفيين السودانيين، وتقدمت أسر الشهداء المواكب وهي ترفع صور أبنائها وتطالب بمحاكمة المتورطين في قتلهم، وكشف نتائج التحقيق في جريمة فض اعتصام القيادة العامة للقوات المسلحة في العاصمة والولايات.

وتوجهت عدد من مواكب الولايات إلى المجالس التشريعية، مؤكدة أهمية تشكيل المجلس التشريعي وتعديل القوانين وتسريع محاكمة رموز وعناصر النظام المخلوع.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *