مبادرة لا لقهر النساء ترفض المشاركة في اجتماع لمجلس الحرية والتغيير

الخرطوم: مدنية نيوز

رفضت مبادرة لا لقهر النساء، المشاركة في اجتماع للمجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير، مؤكدة أن موقفها يظل ثابتاً بالانسحاب من مجلس قوى الحرية، وأعلنت التزامها بالانحياز التام إلى الشارع حتى اسقاط الإنقلاب.

وقالت المبادرة في بيان صحفي اليوم الأربعاء، إنها تلقت دعوة من المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير نهار أمس لإجتماع دعا إليه المبادرة ضمن عدد من المجموعات والأجسام النسوية اليوم الأربعاء، مبينة أن الاجتماع لمناقشة تكوين جبهة عريضة لمقاومة الإنقلاب، الخروج بإتفاق سياسي.
وأوضحت المبادرة أن موقفها المبدئي والصارم هو رفض ومناهضة الإنقلاب بكافة الوسائل، جنباً إلى جنب مع جماهير الشعب، وأشارت إلى أنها سبق وأعلنت الانسحاب من المجلس المركزي لقوى الحرية والتغير، معتبرة أنه موقف مبني ابتداءً على أن ما تم في 25 أكتوبر ما هو الا انقلاب للجنة الأمنية، وضد التمسك بوثيقة الشراكة التي تمت بين قوى الحرية والتغيير والمكون العسكري وما نتج عن هذه الشراكة من خيبات وتعنت وويلات للوطن والمواطن.
ونوهت إلى أنه كان الأجدر بمجلس قوى الحرية والتغير نقد تجربته بالشراكة مع العسكر، ومن ثم العمل مع قوى الثورة الحية ولجان المقاومه لإسقاط هذا الإنقلاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *