مواكب حاشدة بالخرطوم والولايات رفضاً للحكم العسكري والمطالبة بالدولة المدنية 

الخرطوم: مدنية نيوز
شهدت العاصمة الخرطوم وعدد من مدن الولايات اليوم الخميس 6 يناير، مواكب ضخمة دعت لها لجان المقاومة ضد الحكم العسكري، وواجهت قوات الإنقلاب العسكري المواكب السلمية بالقمع المفرط في العاصمة والولايات، واعتقلت عدداً من الثوار، فيما تعرض آخرون لإصابات متعددة.
وأُصيب عدد من الثوار والثائرات المشاركين بمواكب مدينة الخرطوم، والتي وصلت جنوب القصر الجمهوري (تقاطع شارعي القصر  والسيد عبد الرحمن) بحالات الاختناق بالغاز المسيل للدموع، والإصابات بعبوات الغاز في أنحاء متفرقة من الجسم، فيما أعلن أطباء وناشطون عن ارتقاء شهيد بأمدرمان برصاصة في الرأس من قوات الانقلابيين، ليرتفع عدد شهداء انقلاب ٢٥ أكتوبر إلى ٥٨ شهيداً.

جانب من موكب جنوب الخرطوم

وتقدم الثوار والثائرات نحو القصر الجمهوري من الناحية الجنوبية، رغم القمع الذي واجهتهم به قوات الشرطة، والتي أطلقت الغاز بكثافة واستخدمت شاحنات رش المياه الملوثة (الصرف الصحي) والقنابل الصوتية.
وفي أمدرمان تعرضت المواكب لقمع عنيف من قبل قوات الشرطة والجيش التي أحاطت بالجسور رغم إغلاقها بالحاويات والأسلاك الشائكة، كما أعلنت لجان المقاومة أن موكب بحري تعرض لقمع مفرط من قبل قوات الجيش والشرطة والاحتياطي المركزي، وإطلاق للرصاص الحي في مواجهة الموكب السلمي في المحطه الوسطى وحلة حمد وحي الأملاك.

وشهدت عدد من مدن الولايات مواكب ضخمة جابت شوارع المدن، ونددت بالانقلاب العسكري وحكم العسكر، ورفعت شعارات (لا تفاوض لا شراكة لا شرعية) للعسكريين، وأعلنت لجان المقاومة في الولايات عن عمليات اعتقال طالت عدداً من الثوار، بجانب اعتداءات بالضرب للمعتقلين داخل أقسام الشرطة.

قوات الشرطة والأمن تطارد الثوار

وعقب إعلان انتهاء زمن الموكب في الخرطوم في الخامسة مساء وانسحاب المشاركات والمشاركين رصدت (مدنية نيوز) مطاردتهم من قبل رجال الشرطة وآخرين ملثمين بالزي المدني على متن عربات (بوكس)، مع إطلاق الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية بحي الخرطوم (3) جنوب القصر الجمهوري.

يذكر أن الموكب القادم المعلن عنه من قبل لجان المقاومة سيكون في (9) يناير الحالي الذي يوافق (الأحد المقبل).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *