توقعات بخسائر للمزارعين بالجزيرة بعد رفض شركة متعاقدة شراء القطن

المعيلق: حسين سعد

إشتكى مزارعون بالقسم الشمالي بمشروع الجزيرة والمناقل، من رفض إحدى الشركات المتعاقدة معهم على زراعة محصول القطن، شراء القطن الفائض بعد سداد تكلفة التمويل بحوالي (19) قنطار لمساحة (4) أفدنة.

وقال المزارع بتفتيش المعيلق محمد أحمد لـ (مدنية نيوز) اليوم الخميس، إن الشركة المعنية أخطرتهم بعدم رغبتها في شراء الفائض من إنتاج المزارعين بالقسم.

وتوقع محمد أحمد، حدوث خسائر كبيرة للمزارعين بسبب رفض الشركة المتعاقدة شراء المحصول، وأوضح أن مساحات كبيرة بالقسم تمت زراعتها بالقطن عقب الإنتاجية العالية العام الماضي والعائد الكبير للمزارعين، بجانب التزام الشركة المتعاقدة بشراء المحصول بعد سداد التكلفة.

ومن جانبه أبان المزارع بتفتيش المعيلق سيف الدين بشير، أن الشركة المتعاقدة رفضت شراء القطن، وحددت لمساحة (4) أفدنة مبلغ (19) قنطاراً بقيمة سعر القنطار (4,200) جنيه للشركة المتعاقدة، بينما تبلغ قيمة سعر القنطار في السوق حوالي (7) آلاف، وقال (لكن بسبب قرار الشركة المتعاقدة ووجود عرض كبير من القطن انخفضت أسعاره إلى مبلغ5,500 جنيه)، وأرجع السبب لإغلاق الشركة المتعاقدة محطات القطن، وأضاف (لا يعرف المزارع أين يذهب بمحصوله)، وأشار إلى أن التجار استغلوا ظروف المزارعين واشتروا القطن بقيمة متدنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *