قوات عسكرية تشن حملة انتهاكات وقانونيون يستنكرون ويحذرون

الخرطوم: مدنية نيوز
حذر قانونيون، من الانتهاكات المستمرة التي تقوم بها القوات العسكرية هذه الأيام في الخرطوم، عبر نهب المواطنين والتعدي على خصوصيتهم وحلاقة شعر الشباب بالقوة، وذلك بعد حملة شنتها قوات مشتركة في عدد من شوارع العاصمة، وأدت إلى موجة غضب واستنكار على مواقع التواصل الاجتماعي.
وقالت مجموعة محامي الطوارئ في تصريح صحفي، إنه في سلوك يشابه ممارسات جهاز أمن الحركة الإسلامية؛ تم رصد حملة منظمة وممنهجة نفذتها قوات هجين، في مواقع مختلفة في مدن العاصمة الثلاث، موضحين ان الحملة تستهدف بالدرجة الأولى فئة الشباب، عبر إنزالهم من المركبات العامة والخاصة في عدة ارتكازات، والتعدي عليهم بالضرب وقص شعرهم قسراً، كما تم توثيق حالات نهب لمتعلقات المواطنين الشخصية.
وأوضح المحامون، أن هذه الحملة المقصود منها كسر عزيمة الشباب عبر هذه الانتهاكات الجسيمة والمهينة والحاطة للكرامة الإنسانية، وأضافوا: (نحذر قادة هذه الأجهزة من أن هذه الأعمال خارجة عن القانون، وتمثل انتهاكات جسيمة تضاف الى سجلات هذه الأجهزة التي امتلأت بانتهاكات حقوق الإنسان بعد انقلاب ٢٥ اكتوبر.. كما نناشد كل ضحايا هذه الانتهاكات وشهود العيان بضرورة التواصل معنا من أجل توثيق هذه الانتهاكات).

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *